الطلاب
الكليات وهيئة التدريس
رسالة مهمة حول فايروس كورونا كوفيد-19
img

العضوية


تُعَدُّ الجامعة الأمريكية في بغداد حالياً، أو تسعى أن تصبح، عضواً نشطًا في المنظمات الآتية التي تعزز الشراكات المؤسسية؛ وتبادل أعضاء هيئة التدريس والطلبة؛ والتشاركات البحثية، والمؤتمرات المشتركة، وأفضل الممارسات الجامعية وغير ذلك.

 

المجلس الأمريكي للتعليم(ACE): هو الهيئة التنسيقية الرئيسة للكليات والجامعات الأمريكية. ويمثل المجلس الأمريكي للتعليم ما يقارب 1800 من رؤساء الجامعات والكليات والمدراء التنفيذيين في الجمعيات ذات الصلة، وهي جمعية التعليم العالي الرئيسة الوحيدة التي تمثل جميع أنواع المؤسسات المعتمدة ومنح الشهادات الأمريكية. وفي هذا السياق، يحشد المجلس الأمريكي للتعليم ممثلين من جميع القطاعات للتصدي بشكل جماعي لأصعب تحديات التعليم العالي.

 

مجلس الكليات المستقلة :(CIC)  وهو جمعية في الولايات المتحدة تضم أكثر من 650 كلية وجامعة مستقلة متخصصة في العلوم الحرّة، وأكثر من 100 من مؤسسات ومنظمات التعليم العالي التي تعمل معاً لتعزيز قيادة الجامعات والحفاظ على جودة التعليم العالي، وتطوير مساهمات التعليم العالي الخاص في المجتمعات. ولإنجاز هذه المهمة، يوفر مجلس الكليات المستقلة لأعضائه المهارات والأدوات والمعارف التي تتناول جوانب القيادة والإدارة المالية والأداء والجودة الأكاديمية والرؤية المؤسسية.

 

رابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية :(AAICU)  أسّسها في عام 1971 مجموعة من رؤساء الجامعات والكليات، تحدوهم الرغبة في تبادل المعلومات في بيئة غير رسمية، لتشجيع التعاون وتبادل الموارد بين المؤسسات التعليمية التي تشترك في العديد من القضايا المشتركة. وتُعتبر رابطة الكليات والجامعات الأمريكية الدولية منظمة قيادية يوفر أعضاؤها تعليماً مسؤولاً وضماناً لجودة التعليم العالي الأمريكي خارج الولايات المتحدة.

 

رابطة التربويين الدوليين، والمعروفة باسم :(NAFSA)  هو اسم الجمعية التي تغيرت منذ إنشائها في عام 1948 لتعكس الأدوار المتنامية لأعضائها في جميع جوانب التعليم والتبادل الدولي. وكان الاسم الأصلي للجمعية هو الرابطة الوطنية لمستشاري الطلبة الأجانب(NAFSA)، ولكنها الآن تعرف باسم رابطة التربويين الدوليين، وهي أكبر جمعية غير ربحية في العالم مخصصة للتعليم والتبادل الدولي. وفي هذا الصدد، يوجد 10000 عضو من رابطة التربويين الدوليين في أكثر من 3500 مؤسسة حول العالم، في أكثر من 150 دولة. و يؤمن أعضاء رابطة التربويين الدوليين أن التعليم الدولي يعزز التعلم والمنح الدراسية، ويعزز التفاهم والاحترام بين الناس من خلال تبني خلفيات و وجهات نظر متنوعة، وهو أمر ضروري لتطوير الأفراد المؤهلين عالميًا.

 

الرابطة الدولية لرؤساء الجامعات :(IAUP) وهي منظمة غير حكومية تمتلك أعلى حقوق الاستشارة في الأمم المتحدة وحقوق التشاور الرسمية مع اليونسكو. وتُعتبر الرابطة الدولية لرؤساء الجامعات هي جمعية لرؤساء الجامعات التنفيذيين من مؤسسات التعليم العالي في جميع أنحاء العالم. وتقتصر العضوية على الأفراد الذين يعملون كرؤساء أو رؤساء لجان أو نواب رؤساء في كليات أو جامعات معتمدة إقليمياً.

 

مجلس تطوير ودعم التعليم:(CASE)  وهو رابطة عالمية للمهنيين المحترفين في تطوير الأعمال. ويشارك هؤلاء المهنيون في علاقات الخريجين، والتسويق، والاتصالات، والتطوير، وخدمات التقدم للمؤسسات التعليمية في جميع أنحاء العالم بهدف مشترك يتمثل في اتباع أفضل الممارسات في الدفاع عن التعليم لتحويل مسار الحياة والمجتمع.